كان يوما استثنائيا، ذاك اليوم الذي عاشه السجن المحلي عين علي مومن بسطات، فبدعوة  كريمة من الفنان سعيد قيلش، حج إلى سطات للقاء نزلاء هذه المؤسسة السجنية، كوكبة من الفنانين والرياضيين والإعلاميين وغيرهم من الفعاليات، لإدخال  الفرحة إلى قلوب هذه الشريحة المجتمعية، وهي المبادرة التي لاقت تقدير واستحسان  النزلاء.

لاعبون كبار وفنانون ومبدعون وإعلاميون، أبوا  إلا أن يسجلوا حضورهم الوازن في هذه اللمة  الرمضانية، حيث  كانت المناسبة  للتواصل عن قرب مع نزلاء  المؤسسة السجنية عين علي مومن، حيث عبروا عن مشاعرهم الجياشة اتجاه هذه الشريحة المجتمعية، راجين من الله العلي القدير، أن يفك سراحهم.

وكانت هذه المبادرة الإنسانية، قد افتتحت بمباراة في كرة القدم بين  جمعية فريق الفنانين وفريق يمثل نزلاء المؤسسة السجنية، كما عرف الحفل توزيع حوالي 240 بذلة رياضية على نزلاء المؤسسة السجنية.

الزيارة إلى سجن عين علي مومن بسطات، لم تستقطب الفنانين والرياضيين وغيرهم فقط، بل استقطبت أيضا مسؤولي سطات يتقدمهم عامل عمالة إقليم سطات،إبراهيم   أبو زيد.

عن هذه اللقاء ،صرح الفنان سعيد قيلش، أن هذه المبادرة إنسانية، وتم اختيار هذه الشريحة المجتمعية، لأنها في أمس الحاجة  إلى هذه الالتفاتة خاصة في هذا الشهر الفضيل.

وعبر سعيد قيلش عن امتنانه  لكل الفعاليات الفنية والرياضية والإعلامية وغيرها التي لم تتردد في قبول الدعوة للحضور في هذه اللمة الإنسانية، مشددا على عزمه  الإقدام على مبادرات أخرى في القادم من الأيام.

تجدر الإشارة إلى أن هذه المبادرة حضرها العديد من النجوم المغاربة مثل اللاعبين الدوليين، نورالدين النيبت ،صلاح الدين بصير، أحمد البهجة، مصطفى الحداوي ومحمد سهيل وممثلون مثل حنان الفاضيلي محمد الجم والمغني حجيب الممثل والمخرج إدريس الروخ والمنتج والمخرج أحمد بوعروة والمغني سعيد مسكير والممثل طارق البخاري ورشيد باطما وطارق الخالدي وأحمد ضهرا …

By elmben24

ألجديدة 24 مدونة تفاعلية تواصلية تهتم بالشأن المحلي والجهوي وتعنى بقضايا المجتمع المدني تستمد مدونة” شرعيتها القانونية من منطوق الفصل 28 من الدستور المغربي المصادق عليه في استفثاء عام سنة 2011 والذي ينص على ما يلي : للجميع الحق في التعبير ونشر الأخبار والأفكار والآراء ، بكل حرية ، ومن غير قيد ، مسجلة لذى السلطات القضائية بالجديدة تحث عدد : 11 ن د 16

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.