احتفاء بالذكرى الثالثة والستين لملحمة ثورة الملك والشعب المجيدة ، أعدت المندوبية الاقليمية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير تحت إشراف السلطـــــاتالاقليمية ، وبتنسيق وتعاون مع المجالس المنتخبة والمصالح الخارجية برنامجا حافلا بالأنشطة والفقرات التي تروم الوقوف عند الابعاد الرمزية والدلالات العميقة لهذه المحطةالتاريخية الهامة باشراك أفراد الحركة الوطنية والمقاومة وجيش التحرير وهيئات ونشطاء المجتمع المدني.

    وبهذا الخصوص، شهدت مختلف دوائر اقليمي الجديدة وسيدي بنور تنظيم مهرجانات خطابية وندوات علمية ومحاضرات وموائد مستديرة هدفها نشر ثقافة وقيم المواطنة الايجابية والسلوك القويم في أوساط الناشئة والشباب والاجيال الصاعدة.

    كما شهد فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير طيلة الفترة الممتدة من 14 الى22 غشت 2016 تنظيم أبوابه المفتوحة في وجه الزوار وأطفال المخيمات الصيفيـــــة وعموم مصطافي مدينة الجديدة.

    وتوجت هذه الفقرات بتنظيم حفل رسمي برحاب مقبرة الشهداء بالسجن الفلاحي العاذر التي تحتضن رفاة شهداء ثورة الملك والشعب وذلك مساء يوم السبت 20 غشت

2016 برئاسة السيد عامل اقليم الجديدة ، وبحضور الكاتب العام للعمالة ورئيس المجلس الاقليمي والبرلمانيون ورجال السلطة المدنية والعسكرية والقضائية ورؤساء المصالح اللاممركزة وجمهور غفير من أفراد أسرة المقاومة وجيش التحرير ، وتميز هذا الحفل

بالفقراتالتالية:

     ـ تحية العلم الوطني

     ـ وضع اكليل من الزهور على قبور الشهداء

     ـ تلاوةآيات بينات من الذكر الحكيم

     ـ كلمة السيد رئيس الجماعة الترابية الحوزية

     ـ كلمة النائب الاقليمي للمقاومة وجيش التحرير

     ـ كلمة السيد رئيس المجلس العلمي المحلي

     ـ الدعاء

وجدير بالذكر أن السيد العامل أشرف على عملية تدشين رحاب مقبرة الشهداء التي

صادرت في حلة جديدة وجمالية تليق وقدسية هذه الروضة برورا بأرواح الشهـــــــداء،

وذلك إثر عملية التهيئة التي خضعت لها مؤخرا وأشرف عليها المكتب الشريف للفوسفاط.

 

 

 

By admin

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.